معالي وزير الداخلية يستقبل مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة

معالي وزير الداخلية يستقبل مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة

معالي وزير الداخلية يستقبل مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الأمن والسلامة

طرابلس 6 أكتوبر 2019م

أكد وزير الداخلية السيد “فتحي باشاغا” بأن وزارة الداخلية لديها إرادة قوية لبسط الأمن والأمان داخل العاصمة طرابلس وضواحيها رغم ما تمر به العاصمة من ظروف نتيجة هجوم مليشيات حفتر على جنوب العاصمة.

جاء ذلك خلال إستقبال السيد الوزير لمساعد الأمين العام لشؤون الأمن والسلامة بالأمم المتحدة السيد “جيلس مليشور”, والوفد المرافق له صباح اليوم الأحد بديوان الوزارة بطرابلس.

ودعا السيد الوزير خلال الإجتماع المجتمع الدولي والأمم المتحدة لتقديم الدعم لوزارة الداخلية عبر حكومة الوفاق الوطني بإعتبارها الحكومة الشرعية في ليبيا.

وطمأن السيد الوزير السيد “مليشور” بأن الوضع الأمني داخل العاصمة طرابلس جيد وإن هناك رغبة حقيقية من أفراد الشرطة في إثبات وجودهم حتي في ظل هذه الظروف الراهنة.

وأوضح الوزير بأن المواطن لديه ثقة كبيرة في رجل الأمن للقيام بواجبه بإعتبار إن الأمن مسؤولية تضامنية داخل المجتمع.

من جهته أبدى مساعد الأمين العام لشؤون الأمن والسلامة بالأمم المتحدة رغبته في مساعدة جهاز الشرطة الدولية “الإنتربول” لتقديم مساعدات على مختلف الأصعدة لوزارة الداخلية.

وإستعرض الجانبان خلال هذا الإجتماع عدد من المواضيع الإنسانية داخل العاصمة طرابلس وخارجها ومنها موضوع الهجرة غير الشرعية.

/ أخبار

Share the Post